قصة جرة الحصى - صنديد

1 إجابة واحدة

بواسطة
عُدل بواسطة
 
أفضل إجابة

قصة جرة الحصى

كان جحا كثير النسيان، فلما جاء شهر رمضان خشي أن يصوم أقل أو أكثر من عدد أيامه، فاشترى جرة، وفي كل يوم، كان يضع حصاة في الجرة؛ كي لا يخطئ في حساب الأيام.. وبعد أيام، لاحظت ابنته الصغيرة ما يفعله والدها، فملات كفها بالحصى وألقته في الجرة... وذات يوم، كان عند جحا بعض أصدقائه، فاختلفوا على عدد الأيام التي مضت من شهر رمضان.

فقال لهم جحا: لاتختلفوا فسوف أخبركم حالا. ثم أسرع فدخل البيت وعما في الجرة، فوجد فيها مائة وعشرين حصاة، فاستعظم العدد وقال: لو أخبرتهم بالعدد الصحيح لحسبوني أبله، ولكني أقسم العدد إلى قسمين. ثم خرج وقال لهم: هذا هو اليوم الستون من الشهر. فضحكوا وقالوا: متى كان الشهر يزيد على الثلاثين؟ فقال: لماذا تسخرون منی؟ لو كنت قلت لكم الحقيقة على حساب الجرة لكان هذا اليوم هو ا المائة والعشرون من الشهر، فصدقوا بما قلت فإنه خير لكم.

بواسطة
قصة جرة الحصى
...